الكثير من الرجال يلجأون إلى المنشطات الجنسية في حالة كانت لديهم مشكلة في العلاقة الزوجية بينه وبين زوجته، ولذلك يتجه إلى استخدام أحد أنواع المنشطات الجنسية.

ولكن في المقال التالي نقوم بالتعرف على انواع المنشطات الجنسيه، وأضرارها والأثار الجانبية التي تنتج عن كثرة استخدامها.

 

انواع المنشطات الجنسيه

يحتوي السوق المصري على الكثير من المنشطات الجنسية، حيث تعتبر هذه العقاقير هي الأكثر تداولاً بين الناس، ومن بين المنشطات:

  • السيلدينافيل، وهو عبارة عن منشط جنسي متاح منه تركيزات متعددة، ما بين 10 مجم، و 50 مجم، و 100 مجم، حيث يختلف تركيز كل منهم في السعر، لكنها كلها أسعار متقاربة ومعقولة.
  • سيلاجرا، حيث يوجد بتركيز 24 مجم، ومتاح بالصيدليات الكبرى، بسعر 20 جنية.
  • فاروفيجا، وهو من المنشطات الفعالة، حيث يوجد بتركيز 50 مجم في جميع الصيدليات المصرية، بسعر 45 جنيه.
  • فيفا، وهو منشط موجود بالصيدليات المصرية بتركيز 25 مجم، بسعر 27 جنيه.
  • نيرها سيلدا، حيث يتوفر بتركيز 50 مجم، ومتاح بسعر 14 جنيه.
  • نابي فيت، وهو منشط متوفر بتركيز 50 مجم، و القرص الواحد ب 3 جنيه.
  • سيلدين، متوفر بتركيز 50 مجم، ومتوفر بسعر 11.25 للشريط.
  • فايركتا، بتركيز 100 مجم، متوفر بسعر 41 للعبوة.
  • فيفاج، وهو متاح بتركيز 50 مجم، بسعر  29 جنيها للعبوة الواحدة.
  • ايريك ، متوفر بتركيز 100 مجم، بسعر 65 للعبوة.

 

الأعراض الجانبية للمنشطات الجنسية

هناك الكثير من الأعراض الجانبية التي قد يتعرض لها الرجل خلال استخدامه نوع من انواع المنشطات الجنسيه،  ومن بينها:

  • وجود اضطرابات في الهضم والمعدة، بالإضافة إلى الإسهال المتكرر الشديد.
  • الشعور بالدوار، والحاجة الى الغثيان، حيث تؤدي هذه المنشطات إلى ارتفاع ضغط الدم بشكل غير طبيعي.
  • قد تظهر بعض الأعراض التحسسية بسبب استخدام هذه المنشطات، وبالتالي يفضل الرجوع إلى الطبيب المختص.
  • هناك عمر محدد، يمنع بعده استخدام المنشطات، حيث أنها قد تتسبب في جلطات وأزمات قلبية نتيجة لارتفاع ضغط الدم.
  • قد يعاني الرجل من بعض الحساسية المفرطة من الضوء، أو الزغللة.
  • في بعض الأحيان يكون من ضمن الأعراض الجانبية التهاب في المسالك البولية.

 

بعض المعلومات الهامة عن المنشطات الجنسية

يوجد بعض المعلومات التي لا يعرفها الكثير من الناس حول انواع المنشطات الجنسيه، ومن بينها:

  • المنشطات الجنسية لا تزيد من الرغبة الجنسية، ولكن تحسن من الأداء الجنسي، مثل زيادة وقت الانتصاب أو التقليل من سرعة القذف.
  • المنشطات الجنسية لا تقوم بعلاج الأمراض الجنسية، ولكنها منشك فقط للحالة الجنسية، حيث أنها تعمل على تحسين الأداء الجنسي للرجل، وليس لها علاقة برغبته أو برغبة زوجته.
  • هناك بعض الفئات العمرية التي لا يمكن لها استخدام المنشط الجنسي، مثل الفئات التي تتجاوز 50 عام، والتي تقل عن 20 عام.
  • هناك العديد من أنواع المنشطات الجنسية التي تسبب الإدمان لها، حيث انها توفر حالة من النشوة خلال العملية الجنسية، وسرعان ما تزول مع زوال مفعول المنشط.
  • مع كثرة استخدام انواع المنشطات الجنسيه المختلفة، قد تتأثر خصوبة الرجل على المدى الطويل، لذلك لابد من الاستغناء عنها تماماً.
  • يجب أن يتم اللجوء إلى طبيب مختص لمعالجة الحالة المرضية التي قد يعاني منها الرجل أو المرأة خلال العلاقة الجنسية، حيث قد يكون هناك سبب آخر قد تكون المنشطات سبباً في زيادته.

 

الجدير بالذكر في النهاية، أن انواع المنشطات الجنسيه، لا تقوم بوظيفة حيوية سوى انها تقوم بعمل الجو الملائم لممارسة الجنس، كما أن تنشط من قدرة الرجل الجنسية، وبالتالي يلجأ إليها الكثير من الرجال لحل مشكلاتهم الجنسية مع زوجاتهم.