كيف يمكنك تجنب كثرة أحلام اليقظة.

كيف يمكنك تجنب كثرة أحلام اليقظة. الكل يمر بأحلام اليقظة ولكن إذا زادت أحلام اليقظة سوف تبدأ تتعارض مع الأنشطة اليومية الخاصة بك. فهنا يجب الانتباه على تركيزك وعلى حفظ أحلامك ليلاً. لأن كثرة أحلام اليقظة تسبب لك مشاكل في نشاطات يومك. وهنا يجب عليك تقليل أحلام اليقظة لديك. هناك تقنيات وأنشطة عديدة يمكنك القيام بها. تساعدك هذه الأنشطة على تقليل أحلام اليقظة بالإضافة لرفع مستوى تركيزك والانتباه أكثر لأنشطتك اليومية. دون تشتت عقلك في أحلام اليقظة.

لدينا في هذا المقال طرق تساعدك على التقليل من أحلام اليقظة ورفع مستوى التركيز.

 

تحليل أنماط أحلام اليقظة.

إدراك السبب وراء أحلام اليقظة ومعرفة الأسباب التي تجعلك تميل إلى أحلام اليقظة. ليس فقط الميل إلى ذلك إنما الميل إلى أحلام اليقظة بشكل مبالغ فيه. يجب عليك معرفة الأسباب لأنك إذا كنت لا تعرف سبب حدوث ذلك فهذه مشكلة بحد ذاتها. وقد تواجه صعوبة كبيرة في حل مشكلة كثرة أحلام اليقظة.

الكثير من الناس تمر بأحلام اليقظة أو تستخدم أحلام اليقظة كطريقة للتهدئة أو لتجنب التوتر الذي يشعرون به داخلهم. من الممكن أن يكون العالم المحيط بهم يمنعهم من التعبير عن مشاعرهم وعواطفهم السلبية لذلك. لذلك يلجؤون إلى أحلام اليقظة التي تساعدهم في تحقيق رغباتهم الذاتية.

أضف إلى ذلك أن أحلام اليقظة تساعدهم في الربط بين التخيل والحاجة إلى البعد عن أفكار سلبية تحيط بهم أو صدمة يعيشون بها. في الواقع من الممكن أن تساعد أحلام اليقظة بشكل كبير على الشعور بالتهدئة الذاتية التي يحتاجها الفرد وإلى نسيان شخص. وايضاً الذكريات السيئة والصدمات والمعلومات التي أثرت على الفرد بشكل من الأشكال.

 

إنشاء قائمة بأحلام اليقظة وأسأل نفسك.

عليك بإنشاء قائمة بأنواع أحلام اليقظة التي تمر بها. وأيضاً أن للخيال وظيفة تساعدك على التعرف لتفاصيل الأمور التي تدور حولك. مثلا لو أنك تفكر كثيراً في عائلتك فأنك سوف تنبؤ بما يمكن أن يفكروا أو يتكلموا بشأن موضوع ما.

مثال آخر لو كان لديك أحلام يقظة حول السفر لدولة ما. فهذا يدل على الأمل من المستقبل والتفاؤل الذي لديك.

أسأل نفسك لتجنب كثرة أحلام اليقظة

ما هو الغرض من أحلام اليقظة؟ هل تشعر بتحسن عند تمضيت الوقت بأحلام اليقظة أو أنك تشعر بحزن؟ هل هناك بعض المواقف المعينة التي تحدث معك ومن بعدها تدخل مرحلة احلام اليقظة؟ أسأل نفسك؟!

اضبط المؤقت كلما دخلت مرحلة أحلام اليقظة، واحتفظ بعدد المرات التي دخلت فيها أحلام اليقظة. راقب نفسك سوف يزيد ذلك من وعيك حول أحلام اليقظة التي تحلم بها.

 

حدد العواقب السلبية لكثرة أحلام اليقظة.

كثرة أحلام اليقظة ينتج عنها الكثير من العواقب التي تشتت انتباهنا في الحياة وتعمل على تشتت أفكارنا عن النشاطات اليومية. فقد تكون أحلام اليقظة لديك بشكل مفرط تسبب لك اضطرابات في العمل والعلاقات الشخصية وغيرها.

العقل يتحكم بشكل كبير في الحالة العاطفية للإنسان فقد يجعله يشعر بحزن شديد نتيجة الأفكار السلبية التي تدور في عقل الإنسان اثناء أحلام اليقظة. في الوقت ذاته إن التفكير بالأمور الإيجابية من شأنه رفع مستوى السعادة في الجسم.

ضع قائمة وحدد عليها العواقب السلبية التي تمر بها نتيجة الإفراط لافي أحلام اليقظة. من الممكن أن ينتج في هذه القائمة العديد من الأمور مثل التباعد الاجتماعي بسبب الجلوس بمفردك. انقطاع العلاقات مع العائلة والأصدقاء. التخلف عن العمل والدراسة والشعور بالوحدة والرغبة أكثر بالجلوس بشكل منفرد.

 

نتمنى في هذا المقال أن نكون قد استطعنا تقديم العديد من المعلومات حول كيفية تجنب أحلام اليقظة.

كاتبة: Abeer Aaraj