قصص وحكايات

الطقاقة نورة والاعتزال بسبب حفلة في أحد البيوت

Altqaqa light and retirement

من هي الطقاقة نورة؟ هي المغنية نورة ربيع إسماعيل علي، وهي مغنية شعبية كويتية ولدت عام 1950 وتوفيت عام 2016، وتعتبر واحدة من أشهر فناني الغناء الشعبي في الثمانينيات والتسعينيات، وذلك لصوتها القوي. وجاء هذا المقال للإجابة عن ماذا حدث مع الطقاقة نورة والاعتزال بسبب حفلة في أحد البيوت.

بداية القصة

في أحد الأيام في عام 1997م تلقت نورة اتصالاً من سيدة تصر أن تحيي نورة احد حفلات الزفاف لديها في منطقة الصباحية في الكويت، وقبلت نورة إحياء هذا الزفاف.

ماذا حدث في تلك الليلة؟

وفي اليوم المحدد اتجهت نورة وفرقتها إلى المنزل الذي يقام فيه الزفاف، ومن المعروف أن حفلات الزفاف فرحةً لكل كبير وصغير فكانت الساحات الخارجية والمنزل في الداخل مزدحمة بالنساء والأطفال.

دخلت الفرقة إلى أحد الغرف المجهزة للفرقة لتجهيز انفسهم ولفترة الاستراحة، وعند الساعة 10:00 مساءاً بدأت الفرقة بإحياء الحفل، وعند منتصف الليل تقدم أهل العروسين للسلام على الفرقة لشكرهم على ما قدموه وفي ذات اللحظة نظرت إحدى أعضاء الفرقة إلى نورة ودار الحوار التالي بينهم:

إحدى الأعضاء لنورة: ألا تلاحظين على شيئاً غريباً في المعازيم

نورة: مثل ماذا؟

إقرأ أيضا:تنسيق الحدائق

إحدى الأعضاء: أن النساء التي تقدمت للسلام علينا كانت وجوههم خشنة جداً كالأشواك بالإضافة إلى سخونتها

نورة: لا لم ألاحظ

ولكن نورة شعرت بذات الشعور الغريب، ولكنها فضلت أن تتجاهل الأمر حتى لا تزرع الخوف والرهبة والرعب في قلوب أعضاء الفرقة، وفي ذات الوقت حتى لا يشعروا أهل العرس بخوفهم.

وأكملت نورة وفرقتها الغناء إلى أن وصلت الحفلة لمستوى عالي من الحماس لدى المعازيم والذي كان غير طبيعي أبداً لدرجة أنهم شعروا بأن المنزل يهتز.

وفي منتصف وصلة الغناء لاحظت نورة وأعضاء الفرقة شيء افقدهم صوابهم وهو أن ارجل المعازيم ليست بأرجل بشر وكأنها تشبه أرجل الماعز، ومن شدة الخوف بدأت أصواتهم بالارتجاف إلى أن احد أعضاء الفرقة فقدت وعيها من شدة الخوف، أخذتها نورة إلى الغرفة المخصصة لهم وقالت لها ”أنا اعلم بأنهم ليسوا ببشر ولكن علينا التحمل لنهاية الحفل حتى لا يؤذونا  وعلينا الآن العودة للحفل وإكماله”.

هروب الفرقة ونهاية القصة

وفي لحظة انشغال المعازيم توجهت نورة لأعضاء الفرقة وأخبرتهم أنه يتعين عليهم مغادرة المكان حالاً، وعندما خرجوا من المنزل كان وقت آذان الفجر فاقترب منهم رجل كبير في السن وقال لهم:

إقرأ أيضا:ما صفات الحور العين

•• ماذا تفعلون في هذا الوقت المتأخر هنا؟؟ وأصيب الرجل بصدمة عندما أخبرته نورة انهم فرقة غنائية شعبية وكانوا يغنون في حفل زفاف في هذا المنزل، وأخبرهم الرجل أن هذا المنزل مهجور منذ عقود ولا يوجد عرس فيه ••

فتأكدت الفرقة بأن ما عاشوه في هذا المنزل ليس بأوهام أو تهيؤات، ومنذ تلك اللحظة قررت الطقاقة نورة اعتزال الغناء إلى الأبد

السابق
ما فوائد الحنة
التالي
فوائد الكمون والزنجبيل