المكتبة المعلوماتية

أساليب الإقناع في الحوار

مطاعم السعوديه مطاعم السعودية  ميكساتك
dialogue

في كثير من الأحيان نحتاج أن نعرف أساليب الإقناع في الحوار، عندما نتناقش مع شخص من الأشخاص بخصوص أمر ما وتخلص جميع الحيل في محاولة توصيل المعلومات إليه أو توصيل فكرة معينة تحتاج إلى اللجوء إلى بعض الأساليب العلمية للإقناع في الحوار التي تجعلنا أكثر خبرة و تجعلنا نتعلم بعض الكلمات القوية التي نوجهها إلى من نتحدث معهم والتي تساعدنا على التأثير فيهم.

أساليب الإقناع في الحوار

في بعض الأحيان نحتاج إلى تعلم بعض أساليب الإقناع في الحوار التي تساعدنا على التحدث وتوصيل المعلومات، وسنذكر الآن بعض أساليب الإقناع في الحوار وهي:

1- استخدام الكلمات القوية في الإقناع

في حالة انك تريد إقناع شخص ما بفكرة أو موضوع معين فيمكنك استخدام بعض الكلمات القوية التي تساعدك على الإقناع وذلك لأن هذه الكلمات القوية شديدة التأثير في نفس الشخص الذي أمامك وكلما كانت الكلمة أقوى كلما أثرت وأقنعت من أمامك، فعندما نتحدث مع شخص بخصوص أي موضوع من المواضيع فنختار الكلمات التي تؤثر على النفس بشكل قوي وتلفت الانتباه.

2- استخدام مبدأ المعاملة بالمثل

من أساليب الإقناع في الحوار أسلوب المعاملة بالمثل فعندما تقوم بإقناع شخص معين في موضوع ما فيمكنك الاستفادة من مبدأ المعاملة بالمثل، وهو انك تقدم للشخص الذي أمامك شيء معين يجعله يشعر وكأنه يلزم عليه رد هذا الجميل أو رد ما قمت بتقديمه سابقا.

إقرأ أيضا:ما أهمية التواصل

إذا قام شخص ما بمساعدتك في موضوع معين دون طلبك مساعدته ووجدت هذا الشخص بعد ذلك محتاج إلى المساعدة فتجد نفسك تلزمك بمساعدته دون طلب منه وكأنك ترد له الجميل وترد له ما قام بتقديمه سابقا.

3- استخدام أسلوب منطقي معقول

عندما تقوم بإقناع شخص معين في أي موضوع من المواضيع المهمة فيمكنك محاولة إقناعه بالأسلوب المنطقي، ويمكنك استخدام هذه الطريقة مع بعض الأشخاص والاستفادة منها وهي فعاله خاصه في طلب الأموال أو طلب أي شيء فيمكنك إقناعه بالطلب الكبير أولا وبعد ذلك الإقناع بالصغير.

يجب علينا أن نحذر فالأسلوب المنطقي غير مناسب لجميع الأشخاص ولا في جميع الأوقات فقد يأتي بنتيجة عكسية في بعض الأحيان فيجب على كل شخص يستخدم هذا الأسلوب يدرس الشخص الذي أمامه جيداً وينظر إليه ويتأكد من إذا كان هذا الشخص يتقبل هذا الأسلوب أم لا فإن كانت شخصيته تدل على أنه يستقبل هذا الأمر فيجب عليك اختيار الوقت أو الميعاد المناسب الذي تستخدم فيه هذا الأسلوب.

4- خطوات تساعدك في تطوير مهارات فن الإقناع

فن الإقناع لا يعني ما يفهمه البعض أنه طريقة للتأثير على الغير بأفكاري ووجهة نظري التي أراها أنا فالأمر ليس كذلك وإنما فن الإقناع هو التحاور مع الشخص الذي أمامي ومحاولة التفاوض وفهم وجهات نظر الشخص الذي أمامي ومحاولة تفهمها بشكل جيد والوصول إلى حل مناسب ووجهة نظر ملائمة في نهاية الحوار.

إقرأ أيضا:14 نصيحة فعالة لإدارة الغضب والسيطرة عليه

كما يجب علينا التخلص من فكرة محاولة الإقناع بما أراه أنا دون النظر إلى ما يراه الشخص الذي أمامي ومحاولة تطوير مهارات فن الإقناع لدينا ويحتاج هذا الأمر إلى مجموعة من الخطوات التي تساعدنا على تطوير وتقوية مهارات الإقناع لدينا، نذكره فيما يلي:

5- تحديد بعض النقاط المشتركة

النقاط المشتركة واحدة من أهم الأمور التي تزيد الألفة والحب والود والثقة بينك وبين أي شخص آخر مما يسهل عليك أمر توصيل المعلومات والإقناع بشكل أسهل، فعندما تريد أن تقنع شخص بأي فكرة أو معلومة وقررت أن تستفيد من طريقة النقاط المشتركة فيجب عليك تحديد بعض الأمور المشتركة بين وبين هذا الشخص.

من الممكن أن تكون هذه الأمور المشتركة أشياء معينه تنزعج منها أنت وهذا الشخص الذي تحاول إقناعه مثل: الانزعاج من الأصوات العالية، ومن الممكن أن يكون المشترك بينك وبين هذا الشخص الاهتمام بأمر من الأمور مثل: الاهتمام بالأخبار الكروية أو الاهتمام بالفنون وغيرها.

عندما تشعر أن الشخص الذي أمامك مرتب معاك ومشابه لك في مجموعة من الأمور ولديك أنت وهو مجموعة من النقاط المشتركة التي تجمعكم بشكل كبير فتشعر بالراحة والاطمئنان تجاه هذا الشخص، فيمكنك الاستفادة من هذه الأمور المشتركة والمشاعر المتشابهة في بناء قدر كبير من الثقة.

إقرأ أيضا:كيفية التعامل مع الآخرين

الثقة المشتركة هي التي تسهل عليك أمر التواصل مع من أمامك وتسهل عليك توصيل المعلومات بشكل أسهل مما يؤدي إلى الإقناع في الأمور التي تريدها، فيجب أن تعرف أنك لن تقدر على إقناع أي شخص بأي موضوع ما دون تواجد قدر من الثقة بينك وبينه.

6- محاولة تقديم المساعدة والحلول للطرف الآخر

في بعض الأحيان نجد أشخاص نحبهم يعانون من مشاكل معينه أو يقومون بعمل بعض التصرفات الخاطئة، ففي حالة انك تريد مساعدة شخص ما في أمر من الأمور وتريد تقديم النصيحة له وإقناعه فيمكنك استخدام هذه الطريقة وهي محاولة تقديم المساعدة والحلول للطرف الآخر.

يمكنك التحدث مع هذا الشخص بشأن الموضوع بطريقة جيدة من خلال بدأ الحوار بطرح بعض الحلول الخاصة بالموضوع وتقديم له المساعدة بطريقة مباشرة فيساعدك ذلك على إقناعه في أي أمر من الأمور بكل سهولة.

7- التحدث بسرعة مناسبة

عندما تريد التحدث مع شخص معين في موضوع ما و تريد إقناعه وأنت تعلم أنه يرفض هذا الموضوع الذي ستتحدث فيه فيمكنك في هذه الحالة استخدام طريقة التحدث بسرعة في حوارك مع هذا الشخص، فعندما تقوم بالمناقشة والتحدث بسرعة كبيرة جداً فيساعدك ذلك على إقناع الشخص الذي أمامك ويبدأ بالاستجابة في هذا الموضوع الذي تتحدث فيه.

عندما تتحدث مع شخص آخر في موضوع ما فيمكنك التحدث بسرعة أولا إلى أن يبدأ بإظهار الاستجابة وبعد ذلك يمكنك تقليل من سرعة حوارك والمناقشة معه بشكل جيد وذلك لأن التحدث بسرعة يجعل من أمامك ليس أمامه فرصة في التفكير في كلام ولا يستطيع معارضتك في هذا الوقت بينما التحدث ببطء يجعل من أمامك يشاركك الحوار أكثر ويقدر على الاعتراض وقد يرفض ما تقول تماماً.

نجد مندوبي المبيعات يتحدثون بسرعة كبيرة جداً وهذا الأمر يساعدهم في إتمام عملية البيع والشراء لأنهم لا يتركون فرصة أمام المستقبل للتفكير فيقتنع بشكل أسرع، في بعض الأحيان نقوم بشراء شيء معين من مندوبي المبيعات وبعد أن تقوم بالشراء ونفكر في هذا الشيء نسأل أنفسنا لماذا اشتريت هذا الشيء يرجع الأمر في هذه الحالة إلى استخدام طريقة الإقناع بسرعة كبيرة.

8- عرض وجهة نظره بطريقة مناسبة تظهر فيها الجوانب السلبية والجوانب الإيجابية للموضوع

من أهم الطرق التي تساعدك على إقناع من أمامك في أي أمر من الأمور طريقة شرح جميع جوانب الموضوع، فعندما تقوم بالتحدث مع شخص ما عن موضوع معين وتريد إقناعه بهذا الموضوع وانت تذكر العديد من الجوانب الإيجابية الخاصة بهذا الموضع فيكون الأمر في هذه الحالة غير مقنع إطلاقا.

في حالة انك تحاول إقناع من أمامك بموضوع معين وتعرض عليه بعض الجوانب السلبية والمشكلات الخاصة بهذا الموضوع ثم تقوم بطرح بعض الحلول الخاصة بهذه المشكلات وبعد ذلك تقوم بذكر بعض الجوانب الإيجابية الخاصة بالموضوع فقي هذه الحالة يكون الأمر أكثر منطقية وتستطيع في هذه الحالة إقناع الشخص الذي أمامك تجاه هذا الموضوع بشكل أسهل عندما تستخدم جانبي الموضوع وليس جانب واحد.

السابق
نصائح للراحة النفسية
التالي
معلومات عن برج شهر 12